تسجيل الدخول

المجموعة الوطنية للاستزراع المائي

​​​الروبيان السعودي على الموائد العالمية ...

تعتبر مشاريع المجموعة الوطنية للاستزراع المائي من أحد أهم المشاريع التي مولها صندوق التنمية الزراعية والذي حقق نجاحاً تعدى حدود المملكة ووصل إلى كل أسواق العالم وباتت منتجاته مطلب لكثير من دول العالم سواء كانت في القارة الأوروبية أو شرق القارة الآسيوية، حيث تصل منتجاته إلى أكثر من 32 دولة حول العالم.

ويعتبر المشروع من المشاريع المتخصصة التي يدعمها الصندوق حيث قدم الصندوق قرض مالي يفوق الـ 329 مليون وذلك لدعم مشروع تربية الروبيان ودعم مشروع تربية الاسماك بنظام الأقفاص العائمة.

 

فكرة المشروع ...

كعادة كل المشاريع العملاقة دائماً ما تأتي الفكرة من أمر بسيط ويتكرر كثيراً لكن القليل الذي يرى من زاوية أخرى، وهو الأمر الذي حدث مع مهندس سعودي قبل 36 عام تقريباً عندما ذهب إلى زيارة عمل لدولة الفلبين وعندما كان يطلع إلى قائمة الطعام في إحدى المطاعم لفت نظره وجود (روبيان البحر الأحمر) ضمن القائمة وعند سؤاله لمسؤولي المطعم أفادوه بأنها إحدى الوجبات الرئيسية في المطعم والتي دائماً ما تُطلب من قبل الزبائن، ليقرر داخل نفسه بأن يسعى لإنشاء مزرعة على ساحل البحر الأحمر لإنتاج الروبيان حالما يعود لأرض الوطن وهو الحلم الذي أصبح حقيقة بعد ذلك.

 

تاريخ المشروع ...

بدأت فكرة المشروع في عام 1982 أي قبل 36 عاماً وذلك في مدينة الليث والتي تبعد عن مدينة جدة بحوالي 180 كيلو متر، وكانت البداية كمشورع بحثي عن دراسة إمكانية استزراع​ الروبيان وبعد انقضاء الدراسة، تم البدء في إنشاء المرافق الخاصة للبدء في عمليات التجارب حيث كان النجاح الأول من نصيب الروبيان الأبيض الهندي، لتتوالى النجاحات على أنواع أخرى من الروبيان.

بعد ذلك تم اعتماد أرض بمساحة (10 هكتار) لتنمية المشروع وتطويره، حيث تم بناء الأحواض على مساحة (4000 متر مربع) لكل حوض، والتي ساهمت في إنتاج الروبيان من نوع نوع  P. monodon، ثم أكملت الشركة في هذه المرحلة 300 دورة استزراع للروبيان من هذا النوع، وكان النجاح الأكبر في تسجيل تصدير أول شحنة من الروبيان المستزرع في المملكة العربية السعودية لدول اوروبا في عام 1992 م.

وأكد المهندس أحمد بن رشيد البلاع الرئيس التنفيذي للمجموعة الوطنية للاستزراع المائي أن الفترة ما بين 1995 و 2001 هي فترة مهمة في تاريخ المشروع حيث تم خلالها الدخول في مرحلة العمليات التجارية التي شهدت بناء مشروع روبيان متكامل يضم وحدة العناية بالأمهات، وحدة لتفريخ الروبيان، و100 حوض لتربية الروبيان ومصنع لتجهيز الروبيان بطاقة إنتاجية 5 طن يومياً، وأيضاً مختبرات خاصة لفحص الروبيان ثم انتقلت المجموعة إلى المرحلة الصناعية والتي تعتبر من أهم المراحل، حيث حولت المجال من مجرد مزرعة صغيرة تعمل بطرق تقليدية بدائية وبسيطة إلى مجال صناعي متكامل مبني على أسس علمية مستدامة يساهم في تحقيق الامن الغذائي ودعم الاقتصاد الوطني.

وفي العام 2011 تحولت المجموعة من مجرد شركة منتجة للروبيان فقط إلى مجموعة من الشركات تعمل على إنتاج سلة متكاملة من المنتجات البحرية مثل الروبيان وأنواع عدة من الأسماك.

الجدير بالذكر إنه في مارس من عام 2003 تشرف المشروع بزيارة خادم الحرميين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز رحمه الله لإفتتاح المرحلة الأولى ووضع حجر الأساس للمرحلة الثانية من مشاريع المجموعة.

 

مشاريع المجموعة التي حصلت على دعم من الصندوق

مشروع الروبيان ...

يتكون مشروع الروبيان من 17 مزرعة، ما يعادل 547 حوضاً، كما يضم المشروع وحدة إنتاج خاصة بأمهات الروبيان، ووحدات إنتاج اليرقات (إنتاج 960 مليون يرقة شهرياً، ما يعادل 32 مليون يرقة يومياً)، كما تضم المجموع مصنع لتجهيز الروبيان والذي يعتبر من أكبر المصانع على مستوى العالم ، حيث تصل طاقته الإنتاجية إلى حوالي 560 طن يومياً، مع العلم بأن المجموعة تعمل حالياً على رفع الطاقة الإنتاجية للمصنع لتصل إلى 700 طن يومياً.

يعتبر مشروع الروبيان هو الركيزة الرئيسية للمجموعة ومن أهم مصادر الدخل، فقد بلغت الطاقة الإنتاجية خلال العام الماضي 2017 حوالي 41،500 طن من الروبيان، مع استهداف إنتاج 60،000 طن من الروبيان خلال العام الحالي 2018.

 

مشروع الأسماك ...

يتكون مشروع الأسماك حالياً على عدد 3 مزارع بحرية تضم حوالي 42 قفص بطاقة إنتاجية تصل 12 الف طن سنوياً، كما لديها وحدة خاصة للعناية بأمهات الأسماك، مفرخة حديثة لإنتاج 4 مليون يرقة من الأسماك شهرياً، حضانة لتربية اليرقات وفترة ما قبل المزارع البحرية، كما تمتلك الشركة وحدة خاصة لتربية الأسماك بنظام الاستزراع المغلق، وهذا يعتبر ضمن أحد أساليب الاستزراع الحديثة مثل الاستزراع بنظام الاقفاص العائمة، كما تمتلك الشركة مصنع خاص لتجهيز وتعبئة الأسماك.

مشروع الاسماك حاصل على شهادة عالمية لتحقيقه المركز الأول في أفضل ممارسات الاستزراع المائي في أسماك السي باس الآسيوي، وهذا يدل على مدى جودة المنتج لتطبيقه أفضل المعايير العالمية والمحلية في نظم الاستزراع.

الجدير بالذكر إن المجموعة الوطنية تشرفت بزيارة نائب أمير منطقة مكة المكرمة الأمير عبدالله بن بندر وافتتاح مشروع الأسماك، والذي سيكون الأكبر من نوعه في العالم إن شاء الله عند اكتمال المشروع وبطاقة إنتاجية مستهدفه تصل إلى 100 ألف طن سنوياً.

 

معلومات عن المجموعة الوطنية للاستزراع المائي ...

  • تم ربط أهداف المجموعة مع رؤية المملكة 2030.
  • المجموعة عضو مؤسس للتحالف العالمي لتربية الأحياء المائية.
  • المجموعة عضو رئيسي في​ تأسيس الجمعية السعودية للاستزراع المائي.
  • تضم المجموعة فريق عمل يتكون من حوالي الـ 3 ألاف موظف من 32 دولة يتحدثون 19 لغة.
  • أكثر من 500 موظف من الكوادر الوطنية وذلك بنسبة 21%، منها 149 من العنصر النسائي.​

9.jpg

10.jpg

7.jpg

8.jpg
11.jpg







6.jpg
5.jpg
4.jpg

3.jpg

2.jpg

1.jpg



التقييم:
آخر تعديل: 15/03/1441 07:41 م
logo
أدخل بريدك الإلكتروني للإشتراك بالقائمة البريدية
2030 vision
  • css3
  • html5
  • W3C
هذا الموقع يدعم متصفحات
browsers
open data